كلمة عميد الكلية

أبنائي طلبة كلية القانون في جامعة إربد الأهلية ، يسرني أن أرحب بكم أجمل ترحيب في رحاب كليتكم وبيتكم الثاني ، والتي تصدرت الكليات المرموقة في تدريس القانون ،إذ انفردت الكلية باهتمامها بالجانب العملي وربطة بالجانب النظري ، وقد انعكس ذلك على خريجي الكلية الذين يجتازون امتحانات القبول في نقابة المحامين والكفاءة الجامعية التي تعقدها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ويحققون فيها نتائج مشرفة ، وكذلك على مستويات مميزة في سوق العمل ، إذ استوعب أجيالاً متعاقبة من الخريجين في الإدارة الحكومية و الهيئات القضائية والتشريعية والقضاء العسكري والأمن العام  والقطاع الخاص.

تضم الكلية كوكبة من أعضاء هيئة التدريس من ذوي الخبرات الأكاديمية المتميزة في التدريس الجامعي ، تتجلى بما يحملونه من مؤهلات متنوعة ورصيد غزير في البحث العلمي . فضلاً عن ما يتمتعون به من كفاءة واقتدار على التواصل الفعال مع الطلاب بتقديم النصح والإرشاد. مما خلق بيئة تسودها علاقات الود والاحترام بين الكادر التعليمي والطلبة وعمادة الكلية ، التي وجدت من أجلكم ، وسنكون سعداء بتواصلكم الدائم معنا لتذليل كل الصعوبات التي تواجهكم ، ولن نتوان في تقديم كل ما من شأنه الارتقاء بمستوى العملية التعليمية في الكلية وستبقى جامعة اربد الأهلية جامعتكم التي من خلالها تعبرون عن طموحاتكم وتبرزون مواهبكم وقدراتكم.

وأخيراً أتوجه الى أبنائنا الطلبة في كلية القانون بضرورة الحرص على تلقي العلم والجد في تحصيله لبناء ملكتكم القانونية لتتمكنوا من تحقيق آمالكم وآمال وطنكم الغالي في ظل صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله.