رئيس جامعة إربد الأهلية يلتقي بمدراء الدوائر الإدارية في الجامعة

بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد 2018/2019 في جامعة إربد الأهلية، والذي سيبدأ التدريس فيه اعتباراً من 14/10/2018، التقى الأستاذ الدكتور زياد الكردي رئيس الجامعة، بمدراء الدوائر الإدارية في الجامعة، في قاعة نجيب إرشيدات، استعداداً لاستقبال الطلبة الجدد والقدامى، وذلك ضمن سياسة الجامعة الرامية إلى مد جسور التواصل بين جميع العاملين فيها، ولخلق جو من المودة والعمل بروح الفريق الواحد وإتباع سياسة الباب المفتوح مع الأكاديميين والإداريين في الجامعة لبحث عدد من الأمور التي لها مساس مباشر بالعمل الأكاديمي والإداري، وذلك بغرض التطوير والتحسين والنهوض بالأداء وخلق بيئة اجتماعية ونفسية مريحة لأعضاء الهيئات التدريسية والإدارية والطلابية، وإبراز دور الجامعة العلمي والاجتماعي في المجتمع المحلي.

ورحب الدكتور الكردي في بداية اللقاء بالحضور، وأكد على عدد من الأمور الإدارية والتي من أهمها التقيد بالدوام الرسمي، ووضع وصف وظيفي لكل موظف، والى عمل اجتماعات دورية لما فيه من أهمية في تحسين الأداء الوظيفي، وركز على أهمية التعامل الإنساني بين المدراء وكوادرهم، وبينهم وبين الكليات والدوائر الأخرى في الجامعة، وبينهم وبين الجسم الطلابي وضيوف الجامعة، والى ضرورة التزام الموظفين كل ضمن تخصصه.

وأشار الدكتور الكردي إلى أهمية الجسم الإداري في رفعة ونماء الجامعات، ولأهمية تطبيق الأنظمة والتعليمات في الجامعة، والالتزام بالمرجعية الإدارية، داعياً الجميع إلى تكاتف الجهود لتحسين الأداء.

واستمع الدكتور الكردي لعدد من الملاحظات، ووعد الحضور في نهاية اللقاء إلى تقديم كل ما من شأنه تحسين العمل الإداري والأكاديمي في الجامعة، وبين بأن هذه الاجتماعات تقوم بخلق جو اجتماعي قائم على الألفة والتواصل بين العاملين في الجامعة، والعمل بديمقراطية أداء العمل الإداري.