انطلاق حملة إنت قدها في جامعة إربد الأهلية

                

 

انطلقت في جامعة إربد الأهلية حملة إنت قدها برعاية عطوفة الأستاذ الدكتور زياد الكردي رئيس الجامعة، والتي أطلقتها جمعية مجددون الخيرية التنموية/ الأردن، بالتعاون مع إدارة مكافحة المخدرات، للمرة الثانية، والتي تهتم  بتوعية الطلبة في الجامعات الأردنية بأضرار التدخين، والأرجيلة، والمخدرات بأنواعها وذلك ضمن إحدى عشرة جامعة أردنية حكومية وخاصة، وبمشاركة ما يقارب 300 متطوع ومتطوعة، يعملون على تخطيط وتنظيم أفكارهم التوعوية التي يجري تطبيقها "داخل الجامعات" خلال شهر تشرين الأول (اكتوبر) الحالي وحتى منتصف تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل.

وأشار الطالب أحمد زيتون/ تخصص رياضيات، إلى أن أهم التحديات التي يواجهها فريق العمل هي طرح الأفكار التوعوية بما يوائم التفكير والسلوك الشبابي بدون إغفال أهمية الواقع الاجتماعي والصحي والأخلاقي والتربوي والاقتصادي كجوانب أساسية تتناولها الحملة في تعزيز الأفكار المطروحة ضمن إطار التوعية والتحفيز والمعالجة، وأشار إلى أن هناك تعاون كبير بين إدارات الجامعات الأردنية في تسيير أنشطة الحملة داخل أسوارها، مما يعكس أهمية التكاتف بين المؤسسات المجتمعية لتحقيق أثر التنمية، وتفعيل دور الشباب في خدمة المجتمع، وتعزيز الوعي لديهم، وأشار إلى أن إدارة عمل الفريق التطوعي في حملة "إنت قدها"، قد قامت بإعداد وتأهيل متطوعيها عن طريق عقد الجلسات والتدريبات اللازمة للتخطيط والتنفيذ والمتابعة، كما جرت العادة على تنمية قدرات المتطوعين، وتمكينهم من إدارة الحملات والأنشطة في الجامعات.

وتحدث خلال اللقاء كل من الطلبة: رهام أحمد، وودود النمر، ومؤمن الرشدان، ومأمون الزعبي، بكلمات أشاروا فيها إلى خطورة آفة المخدرات والتدخين على المجتمع بأكمله.

حضر انطلاق الفعالية كل من الأستاذ الدكتور سالم الرحيمي نائب رئيس الجامعة، والدكتور محمد الروسان عميد شؤون الطلبة، وعمداء الكليات، وجمع كبير من أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية وطلبة الجامعة، والذين ابدوا إعجابهم بما قدمه الطلبة من معلومات ونصائح طبية قيمة للحضور.